10:46 25-09-2021

المديرة المالية لـ "هواوي" تغادر كندا بعد اتفاق مع السلطات الأميركية بشأن تهم احتيال .. وبكين تفرج عن كنديين محتجزين

طباعة

غادرت الصينية منغ وان تشو المديرة المالية لشركة هواوي الأراضي الكندية، يوم أمس الجمعة، في طريقها إلى بلادها بعدما توصلت إلى اتفاق مع الادعاء الأميركي لإنهاء قضية احتيال مصرفي مقامة ضدها وذلك في تطور يسهم في تخفيف التوتر بين الصين والولايات المتحدة.

وبعد ساعات من الإعلان، أفرجت السلطات الصينية عن كنديين اثنين كانت قد احتجزتهما بعد إلقاء القبض على منغ في كندا في ديسمبر كانون الأول 2018 لكن الصين نفت أن يكون احتجازهما مرتبطا بقضية منغ.

وغادر الرجلان الصين في طريقهما إلى كندا.

وكانت القضية مصدر خلاف رئيسيا في العلاقات الأميركية الصينية حيث أشار مسؤولون صينيون إلى ضرورة حلها لإنهاء الجمود الدبلوماسي بين أكبر قوتين في العالم.

وأُلقي القبض على منغ في مطار فانكوفر الدولي في ديسمبر كانون الأول 2018 بناء على مذكرة من الولايات المتحدة، ووجهت إليها تهم الاحتيال المصرفي والإلكتروني على خلفية مزاعم بتضليل HSBC بشأن التعاملات التجارية لعملاق معدات الاتصال في إيران.

ونشرت رويترز في نبأ حصري الجمعة أن الولايات المتحدة توصلت إلى اتفاق تأجيل المحاكمة مع منغ.

ويتعلق الاتفاق بمنغ وحدها، وقالت وزارة العدل الأميركية إنها تجهز لرفع دعوى ضد شركة هواوي.

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية، قالت شركة هواوي إنها ستدافع عن نفسها ضد الادعاءات القانونية بانتهاكها العقوبات الأميركية، بعد الإفراج عن المديرة المالية للشركة.

وذكر مصدر لرويترز، أن منغ وهي ابنة رين تشنغفي مؤسس هواوي غادرت كندا على متن رحلة متجهة إلى مدينة شنتشن.

وكان الكنديان، وهما رجل الأعمال مايكل سبافور والدبلوماسي السابق مايكل كوفريج، محتجزين في الصين منذ أكثر من ألف يوم. وقضت محكمة صينية في أغسطس آب بسجن الأول 11 عاما بتهمة التجسس.

وقال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في تصريح للصحفيين في وقت متأخر الجمعة إن الرجلين غادرا المجال الجوي الصيني في طريقهما إلى كندا.