12:06 06-10-2021

مخاوف التضخم بفعل قفزة في قطاع الطاقة تقود الدولار للارتفاع

طباعة

صعد الدولار، وسط قلق من أن يحفز ارتفاع أسعار الطاقة التضخم ورفع أسعار الفائدة، وذلك في الوقت الذي ينتظر فيه المتعاملون بيانات الوظائف الأميركية لاستقاء مؤشرات حول توقيت تشديد مجلس الاحتياطي الفدرالي للسياسة.

وتراجع الدولار النيوزيلندي 0.9 بالمئة إلى 0.6891 دولار، وانخفض الدولار الأسترالي 0.7 بالمئة إلى 0.7265 دولار.

وعلق اليورو تحت مستوى 1.16 دولار وبلغ في أحدث تعاملات 1.1567 دولار، ليكون أعلى قليلا من أدنى مستوى في 14 شهرا البالغ 1.1563 دولار الذي سجله الأسبوع الماضي.

وانخفض الين إلى أدنى مستوياته في أسبوع إلى 111.79 للدولار بالتزامن مع ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأميركية، والتي يمكن أن تجتذب تدفقات استثمار من اليابان.

وحصل الدولار على الدعم مع ترقب المستثمرين بدء الاحتياطي الفدرالي في تقليص مشترياته من الأصول هذا العام وتمهيد الطريق للخروج من مستويات أسعار الفائدة المرتبطة بالجائحة قبل فترة طويلة من البنوك المركزية في أوروبا واليابان.

وصعد مؤشر الدولار 0.1 بالمئة إلى 94.082.

وتراجع الدولار الكندي عن أعلى مستوى له في شهر وهبطت الكرونة النرويجية عن أعلى مستوى لها في ثلاثة أشهر.

وتعافى الجنيه الإسترليني من بعض موجات البيع المكثفة التي شهدها الأسبوع الماضي مقابل الدولار، لكنه فقد الزخم خلال جلسة التعاملات الآسيوية وانخفض 0.4 بالمئة إلى 1.3570 دولار، ليكون أقل بقليل من ذروة ثلاثة أسابيع مقابل اليورو التي بلغها أمس الثلاثاء.