21:21 18-10-2021

تباطؤ نمو الإنتاج الصناعي الصيني يثير المخاوف حول النمو الاقتصادي

طباعة

عدم اليقين يعود للأسواق من بوابة ثاني أكبر اقتصاد في العالم.. حيث أظهر بيانات المكتب الوطني للإحصاء أن الناتج المحلي الإجمالي للصين سجل نموا بنسبة 4.9% خلال الربع الثالث دون توقعات المحللين التي كانت عند 5.2% ويأتي ذلك في ظل ارتفاع الإنتاج الصناعي بنسبة 3.1٪ في سبتمبر وهي أقل بكثير من التوقعات عند 4.5٪

 التحديات والمخاطر التي تتعرض لها الصين تنعكس بشكل كبير على الأسواق العالمية.. حيث تعاني بكين من ارتفاع حاد في أسعار الفحم والذي بدوره يتسبب بأزمة طاقة أدت لانقطاع الكهرباء عن بعض المناطق بالإضافة لإجبار العديد من الشركات على خفض إنتاجها.. ووتزايد المخاوف مؤخرا في الصين حول فقاعة سوق العقارات والتي تتركز بشكل رئيسي بشركة Evergrande واحدة من أكثر الشركات المثقلة بالديون بقيمة تقديرية 305 مليار $

 التصريحات الأخيرة والتي جاءت من محافظ بنك الشعب الصيني تؤكد على أن تأثير انهيار ثاني أكبر مطور عقاري من حيث المبيعات هو أمر لن يؤثر على الاقتصاد ككل مشيرا إلى أن الاقتصاد يعمل بشكل جيد لكنه يواجه تحديات مثل مخاطر التخلف عن السداد لبعض الشركات بسبب سوء الإدارة

 ويذكر أن المؤسسات المالية العالمية قد خفضت بشكل كبير من توقعاتها الاقتصادية للصين في 2021 من ضمنها  Goldman Sachs والمؤسسة المالية اليابانية Nomura ووكالة التصنيف الائتماني Fitch