16:33 20-10-2021

الكويت: إلغاء جميع الاجراءات الاحترازية التي تم تطبيقها لمواجهة فيروس كورونا للمحصنين

طباعة

أعلن رئيس مجلس وزراء الكويت صباح خالد الحمد الصباح الاربعاء 20 اكتوبر، عودة الحياة الطبيعية الحذرة في دولة الكويت ودخول المرحلة الخامسة والاخيرة من خطة العودة للحياة الطبيعية وإلغاء القرارات الاحترازية لمواجهة وباء كورونا للمحصنين.

وقال"نحن اليوم امام مسؤولية جديدة عنوانها "الكويت بعد الجائحة" بدأ الاعداد والاستعداد لها منذ اشهر".

وقال رئيس مركز التواصل الحكومي والناطق الرسمي باسم الحكومة طارق المزرم إن مجلس الوزراء قرر تكليف وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية باتخاذ الإجراءات الكفيلة بعودة تقارب المصلين أثناء إقامة الصلاة في المساجد من خلال الحرص على تطبيق الاشتراطات الصحية والمتمثلة بالتطعيم ولبس الكمامة وإحضار السجادة الخاصة بكل مصلي وذلك اعتبارا من صلاة الجمعة المقبلة 22 اكتوبر الحالي.

وأضاف أن مجلس الوزراء قرر تطبيق ما تبقى من انشطة المرحلة الخامسة من خطة العودة التدريجية للحياة الطبيعية والسماح بإقامة المؤتمرات وحفلات الزفاف والمناسبات الاجتماعية على ان يقتصر الحضور لتلك الفعاليات على المحصنين متلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا فقط والالتزام بلبس الكمامة وذلك إعتبارا من الأحد 24 اكتوبر.

وبين ان مجلس الوزراء قرر السماح بعدم لبس الكمامة في الأماكن المفتوحة والالتزام به في كافة الأماكن المغلقة وكذلك الالتزام بالتباعد في الأماكن التي يتعذر لبس الكمام فيها كالمطاعم والمقاهي.

واضاف أنه تم تكليف كل من وزارة الداخلية والهيئة العامة للقوى العاملة بمعاودة اصدار سمات دخول لدولة الكويت (فيزا) بكافة أنواعها للمحصنين متلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا المعتمد لدى دولة الكويت وفق النظم واللوائح المعمول بها قبل إجراءات الحكومة المتخذة لمواجهة فيروس كورونا اعتبارا من الأحد 24 اكتوبر.

بالإضافة إلى تكليف الإدارة العامة للطيران المدني بتطبيق المرحلة الثالثة من خطة تشغيل مطار الكويت الدولي وعودة العمل بالمطار بكامل طاقته الاستيعابية.

وقال رئيس مجلس وزراء إن الاشتراطات الصحية المتعلقة بالسفر مازالت كما هي ففي حالة دخول المطعمين وغير المطعمين يتم اتخاذ الاجراءات المتبعة من الحجر الصحي والـ PCR هو اجراء صحي مطلوب مازال العمل فيه قائما بهذه المرحلة.