20:06 01-11-2021

البنوك تقود المؤشرات الأوروبية لبداية قياسية مرتفعة لنوفمبر

طباعة

سجلت المؤشرات الأوروبية مستويات قياسية مرتفعة اليوم الاثنين مستهلة نوفمبر بزخم قوي بدعم من تقارير متفائلة لأرباح الشركات في حين عززت قفزة في أسهم البنوك أسواق منطقة اليورو.

وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعا 0.7% متجاوزا مستواه القياسي السابق الذي سجله في منتصف أغسطس آب مع تلقي المعنويات العالمية لدعم أيضا من دفعة بعد الانتخابات في اليابان واستقرار أسعار الفحم في الصين.

الكلمة العليا لمؤشر البنوك

وقفز مؤشر أسهم بنوك منطقة اليورو 2.4% مسجلا أعلى مستوى في أكثر من عامين مع إبقاء المستثمرين على رهاناتهم لزيادتين في أسعار الفائدة من البنك المركزي الأوروبي العام القادم.

وارتفع المؤشران الإيطالي والإسباني المثقلان بأسهم البنوك 1.4% و1.2% على الترتيب في حين صعد كل من المؤشر داكس الألماني وكاك 40 الفرنسي حوالي 1%.

وسجل المؤشر ستوكس 600 في أكتوبر تشرين الأول أفضل أداء في سبعة أشهر مع صعوده 4.6%.

وينتظرالمستثمرون تحديثات من مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي الذي من المتوقع أن يقلص مشتريات السندات.

ومن المرجح أيضا أن يجري بنك انكلترا المركزي والبنك المركزي الاسترالي تعديلات في السياسة النقدية في وقت لاحق هذا الأسبوع.

ما هو سبب الأداء الجيد لأسهم البنوك؟

تلقت أسهم البنوك والشركات المالية الأخرى دفعة بسبب زيادة عائدات سندات حكومية في دول بجنوب أوروبا مع المراهنة على أن المركزي الأوروبي سيشدد السياسة النقدية بحلول منتصف العام المقبل.