النفط يتراجع وسط حديث عن الإفراج عن كميات من الاحتياطيات الاستراتيجية

نشر
آخر تحديث

هبطت أسعار النفط الثلاثاء 23 نوفمبر بعد ارتفاعها في الجلسة السابقة، وذلك نتيجة الحديث عن أن الولايات المتحدة واليابان والهند ستفرج عن احتياطيات من النفط الخام لخفض الأسعار على الرغم من خطر تعثر الطلب بسبب انتشار حالات الإصابة بفيروس كورونا في أوروبا.

وقال مصدر مطلع في إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن إن من المتوقع أن تعلن الولايات المتحدة عن الإفراج عن كميات من النفط الخام من مخزونها للطوارئ اليوم في إطار خطة توصلت إليها مع مستهلكي الطاقة الآسيويين الرئيسيين لخفض أسعار الطاقة.

وانخفضت العقود الآجلة لخام تكساس الأميركي 58 سنتا أو 0.8% إلى 76.17 دولار للبرميل في الساعة 04:23 بتوقيت غرينتش.

وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 42 سنتا أو 0.5% إلى 79.28 دولار للبرميل.

وارتفع كل من خامي برنت وغرب تكساس بـ 1% يوم الاثنين نتيجة تقارير ذكرت أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا وحلفاءهما، والذين يطلق عليهم (أوبك+)، قد يعدلون خطتهم لزيادة إنتاج النفط إذا لجأت الدول المستهلكة الكبرى إلى الإفراج عن نفط خام من احتياطياتها أو إذا ثبطت الجائحة الطلب.

العلامات

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة