18:39 04-12-2021

بتكوين تخسر 10 آلاف دولارًا.. هل أوميكرون هز ثقة المستثمرين في سوق العملات المشفرة؟

طباعة

شهدت العملات المشفرة تراجعت حادة خلال تعاملات جلسة السبت 4 ديسمبر، وانخفضت بتكوين العملة الأكبر في سوق العملات المشفرة من حيث القيمة السوقية بأكثر من 9%، وكانت بتكوين تراجعت بقوة بداية جلسة السبت لتلامس مستويات 41.6 ألف دولار وهي أدنى مستويات وصلت لها منذ 30 سبتمبر الماضي.

وانخفضت عملة بتكوين الآن بحوالي 30% من أعلى مستوى لها على الإطلاق بالقرب من 69 ألف دولار، والذي سجلته في أوائل نوفمبر الماضي.

وفقدت إيثريوم ثاني أكبر عملة مشفرة في العالم من حيث القيمة السوقية أكثر من 16% في بداية تعاملات يوم السبت، حيث انخفض سعر إيثريوم لأدنى مستوى بالقرب من 3500 دولار، لكن قلصت الخسائر إلى حد ما بعد ذلك، وتم تداولها بالقرب من 3870 دولارًا.

كما تراجعت عملة ريبل إلى مستويات 0.575 وهي أدنى مستويات لـ ريبل منذ 23 يوليو الماضي، قبل أن تقلص من هذه التراجعات وتصعد إلى مستويات 0.795 مُسجلة تراجعات بنحو 14%.

وتراجعت دوجكوين إلى مستويات 0.175 وهي أدنى مستويات للعملة منذ 21 أكتوبر الماضي، مُسجلة تراجعات بنحو 13%.

لم يكن هناك سبب واضح لانخفاض العملات المشفرة.

 

المتحور أوميكرون يرعب المستثمرين

يأتي هذا الانخفاض في أعقاب أسبوع متقلب في الأسواق المالية، حيث تراجعت الأسهم العالمية وعائدات السندات الأميركية القياسية يوم الجمعة بعد أن أظهرت البيانات تباطؤ نمو الوظائف في الولايات المتحدة في شهر نوفمبر، كما أن متحور أوميكرون لفيروس كورونا أبقى المستثمرين في حالة من عدم اليقين.

وكانت أسهم شركات التكنولوجيا من بين أكبر الخاسرين في وول ستريت يوم الجمعة، حيث فقد سهم Tesla نحو 6%، وخسر صندوق ARK للابتكار 5% يوم الجمعة و 12% خلال الأسبوع.

فبعد ظهور المتحور أوميكرون في عدد من الدول حول العالم، قامت اليابان بإغلاق السفر أمام الأجانب، كما فرضت المملكة المتحدة البريطانية إلزامية ارتداء الكمامة مرة أخرى بالإضافة إلى عدد من الاجراءات التي اتخذتها عدد من الدول لمنع انتشار المتحور أوميكرون.

قالت منظمة الصحة العالمية يوم الجمعة إنه تم اكتشاف متحور أوميكرون في 38 دولة، ارتفاعا من 23 قبل يومين، مع بيانات مبكرة تشير إلى أن السلالة معدية أكثر من المتحور دلتا.

 

العملات المشفرة على موعد هام أمام الكونغرس الأميركي

آتت التراجعات الحادة التي يشهدها سوق العملات المشفرة قبل شهادة المديرين التنفيذيين من ثماني شركات رئيسية للعملات المشفرة أمام لجنة الخدمات المالية في الكونغرس الأميركي في 8 ديسمبر، بما في ذلك المدير المالي لشركة Coin Base أليسيا هاس، والرئيس التنفيذي لشركةFTX Trading  سام بانكمان فرد.

ومن ضمن الحاضرين أيضًا بريان بروكس، الرئيس التنفيذي الحالي لشركة Bitfury، والذي عمل سابقًا كمنظم مصرفي كبير تحت إدارة ترامب، وساهم بروكس في العديد من السياسات بهدف تسهيل تعامل العملات المشفرة مع البنوك.

و كانت السناتور إليزابيث وارين قد دعت مع آخرين إلى القيام بحملة تنظيمية على قطاع سوق العملات المشفرة والذي يتقلب بقوة.

تمثل جلسة الاستماع المرة الأولى التي سيدلي فيها اللاعبون الرئيسيون في أسواق التشفير بشهاداتهم أمام المشرعين الأميركين، بهدف مناقشة الآثار المترتبة على العملات المشفرة، وكيفية تنظيمها على أفضل وجه.

 

هل تراجعات بتكوين فرصة للشراء؟

يبدو أن البعض قد يرى هذه التراجعات فرصة مناسبة للشراء.

حيث قال جاستن دي أنثان، رئيس مبيعات في بورصة العملات المشفرة EQONEX "هذه هي الفرصة للشراء في ظل الانخفاضات، خاصًة للعديد من المستثمرين الذين ربما شعروا في السابق بأنهم فاتهم القارب".

يُذكر أن بتكوين حقق صعود منذ مطلع عام 2021 وحتى تداوله قرب مستويات 48 ألف دولار حاليًا بنحو 66%.