00:46 09-12-2021

الذهب يستقر بينما يبحث المستثمرون عن اتجاه من الفدرالي وبيانات التضخم

طباعة

استقرت أسعار الذهب اليوم الأربعاء إذ غطى تراجع الدولار على ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأميركية بينما عمد المستثمرون إلى تصفية مراكزهم قبيل بيانات أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة التي ستصدر هذا الأسبوع.

وعند الساعة 1935 بتوقيت غرينتش، بلغ سعر الذهب في المعاملات الفورية 1784.90 دولار للأونصة مرتفعا 0.05%، بعد أن تراجع من أعلى مستوى له في الجلسة البالغ 1792.90 دولار.

وسجلت العقود الآجلة الأميركية للذهب عند التسوية 1785.50 دولار للأونصة، بلا تغير إلى حد كبير.

وقال فيليب ستريبل كبير محللي السوق في (بلو لاين فيوتشرز) في شيكاغو "الضغط القوي الذي يتعرض له الذهب يأتي من ارتفاع عوائد سندات الخزانة، لكن الاتجاه الصعودي للعوائد محدود إلى حد كبير."

وارتفعت عوائد سندات الخزانة القياسية الأميركية وهو ما يقلل جاذبية المعدن النفيس. ومن ناحية أخرى، هبط مؤشر الدولار وهو ما يجعل الذهب أرخص لحائزي العملات الأخرى.

وقال ستريبل إن الذهب محصور في نطاق بين 1780 دولارا و1800 دولار للأونصة بانتظار إشارات من مجلس الاحتياطي الفدرالي وبيانات مؤشر أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة التي ستصدر يوم الجمعة والتي قد تؤثر على الإطار الزمني لتقليص البنك المركزي الأميركي لدعمه الاقتصادي قبل اجتماعه القادم للسياسة النقدية في 14 و15 ديسمبر كانون الأول.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة في المعاملات الفورية 0.18 بالمئة إلى 22.42 دولار للأونصة بينما ارتفع البلاتين 0.7 بالمئة إلى 958.11 دولار واستقر البلاديوم عند 1853.10 دولار.