18:08 23-01-2022

أسواق المنطقة تتراجع مع هبوط الأسهم العالمية قبيل باكورة اجتماعات الفدرالي 2022

طباعة

أنهت أسواق الخليج الكبرى تعاملات الأحد، أولى جلسات الأسبوع، على تراجعات جماعية بعد موجة هبوط بالأسواق العالمية مع توجهات بيعية قبيل اجتماع هام للفدرالي يستهل به العام 2022 مع توقعات بتشديد وشيك للسياسة النقدية.

وتراجع السوق السعودي بأكبر وتيرة يومية منذ آواخر نوفمبر تشرين الأول الماضي مع ضغوط بيعية على الأسهم القيادية في وقت ضغطت فيه أسهم البنوك على السوق القطري الذي أغلق متراجعا هو الأخر.

وتراجعت المؤشرات الكويتية على نحو جماعي مع ضعف في السيولة فيما أنهت المؤشرات المصرية التداولات على هبوط جماعي

السوق السعودي ينهي أطول سلسلة مكاسب يومية في 5 أشهر

تراجع السوق السعودي للمرة الثالثة في 2022 لينهي 10 جلسات من الصعود المتتالي ليتوقف قطار أطول سلسلة مكاسب يومية في 5 أشهر وسط ضغوط بيعية بالأسواق العالمية قبيل اجتماع هام للفدرالي في أولى اجتماعات 2022.

 وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق متراجعا بنحو 1.23% ولكنه لايزال فوق حاجز هام عند 12 ألف نقطة.

 وتراجعت أسهم المراعي السعودية قرب قاع نحو عام مع تراجع أرباح الشركة في الربع الأخير من العام الجاري على خلفية عوامل موسمية مخصصات خسائر ائتمان.

بورصة قطر تتراجع للجلسة الثانية مع هبوط أسواق المنطقة

تراجعت بورصة قطر للجلسة الثانية على التوالي بالتزامن مع موجة هبوط في أسوق المنطقة جاءت في أعقاب تراجع الأسهم العالمية في انتظار اجتماع هام للفدرالي في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.

وأغلق المؤشر الرئيسي لبورصة قطر متراجعا بنحو 0.19% عندى مستوى  12480 نقطة بالقرب من ذروة للمؤشر منذ العام 2015.

وضغطت الأسهم القيادية بالقطاع العقاري والبنك على أداء السوق في مطلع تعاملات الأسبوع.

هبوط جماعي للمؤشرت الكويتية مع ضعف بالسيولة

تراجعت المؤشرات الكويتية على نحو جماعي للجلسة الرابعة على التوالي لتسجل أطول سلسة خسائر يومية منذ نوفمبر الماضي.

وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق متراجعا بنحو 0.16% حول مستويات 8000 نقطة بالقرب من قمة تاريخية منذ تدشين المؤشر.

وسجلت مستويات السيولة بالسوق ثاني أدنى مستوى لها في 2022 مع بلوغها نحو 27.7 مليون دينار في جلسة غاب عنها المستثمر الأجنبي.

بورصة مصر تتراجع مع توجهات بيعية للأفراد

أنهت المؤشرات المصرية أولى جلسات الأسبوع على تراجعات جماعية مع ضغوط على الأسهم القيادية وأسهم القطاع الإستهلاكي التي ينتظر أن تتأثر سلبا من ارتفاع معدلات التضخم.

وتراجع المؤشر الرئيسي لبورصة مصر بنحو 0.64% حول مستويات 11655.7 نقطة دون حاجز نفسي هام عند 12 ألف نقطة للجلسة السادسة على التوالي.

وارتفع سهم البنك التجاري الدولي، صاحب أكبر وزن نسبي على مؤشر السوق بنحو 0.76% ليحد من الخسائر التي منى بها السوق في أولى جلسات الأسبوع.