22:40 24-01-2022

مشروع موازنة الكويت لعام 2022-2023 يتوقع تراجع العجز 74%

طباعة

أعلنت وزارة المالية الكويتية الاثنين 24 يناير أن نسبة المرتبات والدعوم ستبلغ 74.5% من إجمالي المصروفات في مشروع الموازنة العامة للسنة المالية المقبلة، بينما ستكون المصروفات الرأسمالية على المشاريع 13.2%.

وقالت وزارة المالية إنها قدمت مشروع موازنة السنة المالية 2022-2023  بعجز متوقع 3.1 مليار دينار بما يُعادل 10.26 مليار دولار، وذلك بانخفاض نسبته 74.2% عن العام المالي السابق.

 

 

انخفاض عجز ميزانية الكويت في 9 أشهر

أظهرت بيانات وزارة المالية الكويتية خلال منتصف الشهري الجاري، أن الميزانية العامة سجلت عجزا قدره 682.4 مليون دينار ما يُعادل نحو 2.26 مليار دولار في الأشهر التسعة المنتهية بنهاية ديسمبر الماضي.

وهو أقل من العجز الذي تم تسجيله في الفترة المماثلة من العام الماضي والذي بلغ 5.3 مليار دينار كويتي.

وأوضحت البيانات أيضًا أن الإيرادات النفطية بلغت 11.5 مليار دينار خلال نفس الفترة. وتلقت ميزانية الكويت دعمًا من ارتفاع أسعار النفط خلال عام 2021.

 

توقعات موازنة الكويت للعام المالي المقبل

توقعت موازنة العام المالي المقبل وصول إيرادات النفط للكويت عضو أوبك إلى 16.7 مليار دينار في العام المالي الذي ينتهي في مارس 2023، بزيادة 83.4%.     

وأورد بيان وزارة المالية أن من المتوقع أن تبلغ الإيرادات 18.8 مليار دينار والإنفاق 21.9 مليار دينار في 2022-2023.

 

ووضُعت الموازنة الجديدة على أساس متوسط قدره 65 دولارا لسعر برميل النفط وإيرادات نفطية متوقعة 16.7 مليار دينار، بارتفاع نسبته 83.4% عن الموازنة الحالية التي تنتهي في 31 مارس.

بينما تم تقدير الإيرادات غير النفطية عند 2.1 مليار دينار بارتفاع نسبته 15.3% عن الموازنة الحالية.