أسهم أوروبا تتراجع بـ 3% بعد غزو روسيا لأوكرانيا

نشر
آخر تحديث

تراجعت الأسهم الأوروبية 3% الخميس 24 فبراير مع عزوف المستثمرين عن الأصول المحفوفة بالمخاطر بعد هجوم روسيا على أوكرانيا، مما أثار مخاوف من نشوب حرب في أوروبا بما يساهم في زيادة التضخم ويعرقل النمو الاقتصادي.

وانخفض المؤشر 600 STOXX الأوروبي 2.9% مسجلاً أدنى مستوياته منذ مايو أيار 2021.

وتراجع المؤشر DAX الألماني 3.7% إلى أدنى مستوى منذ مارس آذار 2021، متكبداً أكبر خسارة من موجة بيع ناتجة عن مخاوف متعلقة باعتماد ألمانيا الكبير على واردات الطاقة الروسية.

هذا وحد ارتفاع أسعار النفط من خسائر المؤشر FTSE100 البريطاني الذي تراجع 2.4%.

وسجل قطاع النفط والغاز الأوروبي أكبر انخفاض بين القطاعات، ونزل 1.2% مع زيادة أسعار النفط بنحو 6%، مما دفع خام برنت للصعود فوق 100 دولار للبرميل لأول مرة منذ 2014. وسجلت البنوك الأوروبية الأكثر انكشافاً على روسيا، ومنها بنك رايفايزن النمساوي وأوني كريديت وسوسيتيه جنرال انخفاضاً بنسب بين 5 و6.6%. في حين نزل مؤشر قطاع البنوك الأوسع نطاقاً 4.2%.

كما سجلت أسهم قطاعات التكنولوجيا والسفر والترفيه خسائر.

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة