11:30 12-04-2022

التضخم السنوي في ألمانيا يسجل أعلى مستوى في أكثر من 40 عاماً

طباعة

ارتفع معدل التضخم السنوي في ألمانيا في مارس بوتيرة أسرع مما كان عليه في فبراير، مسجلاً أعلى قراءة منذ خريف عام 1981، وفقاً للبيانات النهائية الصادرة عن مكتب الإحصاء الألماني ديستاتيس الثلاثاء 12 أبريل.

وارتفعت أسعار المستهلكين بنسبة 7.3% على أساس سنوي وفقاً للمعايير الوطنية، بما يتماشى مع توقعات صحيفة وول ستريت جورنال، كما ارتفعت بنسبة 7.6% على أساس سنوي وفقاً للمعايير المنسقة من الاتحاد الأوروبي، بما يتماشى أيضاً مع التوقعات، وتعزى الزيادة بشكل رئيسي إلى ارتفاع أسعار الطاقة بنسبة 16.4% على أساس شهري.

وقال مكتب الإحصاء الألماني إن معدل التضخم المرتفع المماثل في ألمانيا سُجل لآخر مرة في عام 1981 ، عندما ارتفعت أسعار النفط المعدني بشكل حاد نتيجة للحرب الإيرانية العراقية.

وقال مكتب الإحصاء إن العوامل الأخرى التي تدفع التضخم إلى الأعلى تشمل صعوبات التسليم بسبب الوباء والزيادات الكبيرة في أسعار الطاقة مع بدء الانتعاش الاقتصادي.

وارتفعت أسعار منتجات الطاقة بشكل ملحوظ، حيث ارتفعت 39.5% على أساس سنوي في مارس، بعد قفزة بنسبة 22.5% في فبراير، وارتفعت أسعار وقود السيارات بنسبة 47.4% وتضاعفت أسعار زيت التدفئة أكثر من الضعف على أساس سنوي، بزيادة قدرها 144.0%.

وارتفعت أسعار المواد الغذائية بنسبة 6.2% في مارس 2022 مقارنة بمارس 2021، وقال ديستاتيس إن المستهلكين دفعوا مبالغ أكبر بشكل ملحوظ مقابل الدهون والزيوت الصالحة للأكل، وكذلك الخضروات الطازجة، إضافةً لارتفاع أسعار الخدمات بنسبة 2.8% مقارنة بالعام السابق.