أوروغواي والصين تبدأن مفاوضات رسمية بخصوص اتفاقية تجارة حرة

نشر
آخر تحديث

قال لويس لاكالي بو رئيس أوروغواي الأربعاء 13 يوليو تموز، خلال مؤتمر صحفي إن أوروغواي والصين قررتا بدء مفاوضات رسمية بشأن اتفاقية تجارة حرة.

وقال لاكالي بو من مونتيفيديو، عاصمة أوروغواي، إن فرقا من البلدين ستجتمع في الأيام المقبلة لبدء المحادثات، مضيفاً أن هدف البلاد هو بيع وتجارة السلع والمواد الخام والتكنولوجيا.

وطالما سعى لاكالي بو لإبرام اتفاقية مع الصين لتعزيز صادرات المنتجات الرئيسية مثل لحوم الأبقار.

وقال في العام الماضي إن أوروغواي ستتفاوض بشأن اتفاقية تجارة مع الصين بمفردها، مما أدى إلى توتر مع أعضاء ميركوسور الأرجنتين والبرازيل وباراجواي.

وميركوسور هي كتلة تجارية في أمريكا الجنوبية تتكون من الأرجنتين والبرازيل وباراغواي وأوروغواي وتهدف لخلق فرص عمل واستثمار.

وإذا تم التوصل إلى اتفاق مع بكين، فإن أوروغواي ستنضم إلى الجارتين شيلي وبيرو في توقيع اتفاقيات تجارة حرة ثنائية مع الصين.

والصين هي الشريك التجاري الرئيسي لأوروغواي، حيث تشتري نسبة كبيرة من صادراتها، بما في ذلك لحوم الأبقار، أكبر منتج تصديري لها.

العلامات

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة