وزير مالية كوريا الجنوبية لـ CNBC: نزوح التدفقات لا يثير القلق ونتوقع المزيد مع تشديد السياسة النقدية في أميركا

نشر
آخر تحديث

قلل تشو كيونغ هو وزير المالية لدى كوريا الجنوبية في تصريحات لـ CNBC من مخاطر نزوح التدفقات خارج الدولة الآسيوية، مشيراً إلى أن نزوح التدفقات المالية من أي بلد لا يحدث نتيجة محرك اقتصادي واحد إذ يتأثر المستثمرون بعوامل أخرى مثل قوة الاقتصاد.

وأضاف: أميركا قد تتجه نحو المزيد من زيادات الفائدة الأمر الذي سيؤدي لاتساع فجوة أسعار الفائدة والمزيد من نزوح رأس المال.

وتابع: شهدنا من قبل حدوث فجوة في معدلات الفائدة لكن الأمر لم يتطور إلى مثل تلك التدفقات الكبيرة لرأس المال.

وتحدث عمليات تدفق رأس المال إلى الخارج حينما تغادر الأصول والأموال دولة ما إلى أخرى بسبب عوائد الاستثمار الأفضل كارتفاع أسعار الفائدة.

وأوضح الوزير الكوري أن أهم شيء هو أساسيات الاقتصاد وما إذا كان من الممكن أن يظهر أنه اقتصاد موثوقاً للأسواق، مشدداً أن تلك هي العوامل التي تحرك رأس المال.

وبالرغم من ذلك شدد كيونغ هو على أن الزيادات الحادة لأسعار الفائدة من جانب الاحتياطي الفيدرالي في محاولة لكبح جماح التضخم لا تزال مسألة مثيرة للقلق.

وواصل: الاختلاف المتزايد في تكاليف الاقتراض بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية يمكن أن يسرع تدفقات رأس المال بين البلدين في المستقبل.

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة