فيتش: تراجع ديون العراق قد لا يكون مستداماً بسبب الضبابية السياسية

نشر
آخر تحديث

قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني إنها تتوقع انخفاض دين الحكومة العراقية بشكل حاد في العام 2022، ليعود لمستويات ما قبل كوفيد-19، مشيرة إلى أن هذا الانخفاض قد لا يكون مستداماً بسبب الضبابية السياسية.

وأوضحت الوكالة أن ارتفاع أسعار النفط الذي تتوقع أن يبلغ معدل سعره 105 دولار للبرميل في 2022 و85 دولار للبرميل في 2023، قد ينعش عائدات مالية الحكومة والناتج المحلي الإجمالي.

وتتوقع فيتش أن تتراجع نسبة الدين من الناتج المحلي الإجمالي إلى 47% في العام 2022 انخفاضاً من 66% في العام 2021.

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة