عقود الغاز الطبيعي الأميركية تهبط لأدنى مستوى في 3 أسابيع

نشر
آخر تحديث

انخفضت العقود الآجلة الأميركية للغاز الطبيعي بحوالي 6% خلال تداولات اليوم الإثنين لتسجل أدنى مستوياتها في حوالي ثلاثة أسابيع نتيجة زيادة الإنتاج في الولايات المتحدة.

كما تسود توقعات باعتدال الطقس وتراجع درجات الحرارة مما يعني انخفاض الطلب على أجهزة تبريد الهواء في الفترة المقبلة، وبالتالي، ينخفض الطلب على الغاز الطبيعي.

هذا، وقد انخفضت صادرات الغاز عبر خط أنابيب يمتد من تكساس إلى المكسيك فضلا عن استمرار الإغلاق في منشأة "فريبورت" المصدرة للغاز الطبيعي المسال في "تكساس".

وعلى صعيد الأزمة الأوكرانية، قالت شركة Siemens Energy في الأسبوع الماضي إن توربينات الغاز نورد ستريم 1 التي أصبحت محور نزاع طاقة متفاقم مع روسيا قد وصلت إلى ألمانيا بعد خضوعها للصيانة في كندا.

وأشارت روسيا إلى مشاكل التوربين كسبب لقطع إمدادات الغاز عبر نورد ستريم 1 - رابط الغاز الرئيسي إلى أوروبا.

وفي ختام التداولات ببورصة نايمكس، انخفضت العقود الآجلة للغاز الطبيعي تسليم سبتمبر أيلول عند التسوية بنسبة 5.9% أو بنحو 47.5 سنت إلى 7.589 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، وهو المستوى الأدنى منذ 19 يوليو تموز.

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة