فاوتشي: لقاح في الأفق يمكن أن يساعد في استهداف جميع فيروسات كورونا وليس فقط كوفيد

نشر
آخر تحديث

هناك نوع جديد من اللقاح في الأفق- ويمكن أن يساعد في استهداف جميع فيروسات كورونا، وليس فقط كوفيد.

ويوم الثلاثاء، أدلى كبير المستشارين الطبيين بالبيت الأبيض الدكتور أنتوني فاوتشي بشهادته أمام الكونغرس حول جهود البلاد لتطوير لقاح لفيروس كورونا، يهدف إلى مكافحة كل من كوفيد والفيروسات المماثلة الأخرى التي يمكن أن تظهر في السنوات المقبلة.

وقال فاوتشي إن التطبيقات قصيرة المدى للقاح الذي يتعامل بشكل فعال مع جميع أشكال كوفيد يمكن أن تكون مهمة: "لن نطارد المتحور التالي".

وقال فاوتشي إن تطوير لقاح عالمي لفيروس كورونا على المدى الطويل يمكن أن يساعد في منع الجائحة التالية في العالم.

وكانت الفيروسات التاجية غير  كوفيد مسؤولة عن أمراض مثل السارس ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية على مدى العقدين الماضيين، إلى جانب العديد من عدوى البرد الشائعة.

وقال فاوتشي للجنة الصحة والتعليم والعمل والمعاشات بمجلس الشيوخ: "إن أهمية تطوير لقاح شامل لفيروس كورونا، أي أنه سيكون فعالًا ضد جميع متحورات سارس وكوفيد، وفي يصبح أكثر وضوحًا الآن".

وأضاف فاوتشي، "ولا يوجد جدول زمني محدد لإتاحة مثل هذا اللقاح للجمهور، ولكن هناك جهود بحثية متعددة جارية - مع نتائج مبكرة واعدة"

وفي أبريل 2021، أعلن باحثو جامعة ديوك أن لقاحهم ضد الفيروسات التاجية "فعال بنسبة 100% في الاختبارات غير البشرية "... أشارت الدراسة إلى أن "النجاح في الرئيسيات وثيق الصلة بالبشر".

وبعد خمسة أشهر، تلقى ديوك واثنان من المؤسسات الأكاديمية الأخرى - جامعة ويسكونسن ومستشفى بريغهام والنساء ومقرها بوسطن - ما مجموعه 36.3 مليون دولار تقريبًا لتمويل التطوير المستمر للقاحات فيروس كورونا الشامل.

العلامات

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة