أسهم أوروبا تغلق منخفضة وأسهم السيارات تقود الخسائر

نشر
آخر تحديث

أغلقت الأسواق الأوروبية عند المنطقة السلبية يوم الجمعة حيث استوعب المستثمرون التحديثات الرئيسية من كل من بنك إنكلترا والبنك المركزي الأوروبي في اليوم السابق.

وأغلق مؤشر Stoxx 600 لعموم أوروبا بانخفاض 1.42%، مع وجود قطاع النفط والغاز فقط في المنطقة الإيجابية، وسجل المؤشر تراجعاً على مدى الأسبوع بـ 1.85%.

وقادت أسهم السيارات الخسائر، متراجعة بنسبة 3.34%.

وكشفت بيانات جديدة يوم الجمعة أن مبيعات السيارات الجديدة في المملكة المتحدة الشهر الماضي كانت أقل بنسبة 23% من مستويات ما قبل الوباء.

أعلن البنك المركزي الأوروبي أمس عن إبقاء أسعار الفائدة دون تغيير على الرغم من مستويات التضخم القياسية في جميع أنحاء منطقة اليورو.

ومع ذلك، قام بنك إنكلترا برفع أسعار الفائدة في أول زيادة متتالية لأسعار الفائدة منذ عام 2004.

وقاوم البنك المركزي الأوروبي الضغط لرفع أسعار الفائدة في وقت شهد تضخمًا غير مسبوق ، حيث سجلت القراءة الأخيرة مستوى قياسيًا بلغ 5.1% الشهر الماضي.

قالت كريستين لاغارد، رئيسة البنك المركزي، يوم الخميس إنه على الرغم من أن التضخم من المرجح أن يظل مرتفعًا لفترة أطول مما كان يعتقد سابقًا، إلا أن البنك المركزي الأوروبي يتوقع أن يتراجع طوال عام 2022.

وفي غضون ذلك، قال محافظ بنك إنكلترا أندرو بيلي يوم الخميس إنه من المحتمل أن يحتاج بنك إنكلترا إلى رفع أسعار الفائدة مرة أخرى، بعد رفع سعر الفائدة الرئيسي إلى 0.5% في محاولة لاحتواء التضخم المتصاعد، الذي وصل إلى أعلى مستوى في 30 عامًا في المملكة المتحدة في يناير.

العلامات

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة