داو جونز يقلص مكاسبه وS&P500 يغلق على انخفاض طفيف

نشر
آخر تحديث

تخلت غالبية مؤشرات الأسهم الأميركية عن مكاسبها التي حققتها في بداية جلسة اليوم الإثنين، وذلك في أعقاب تحقيق مكاسب في الأسبوع الماضي.

ووقعت أسهم القطاع التكنولوجي اليوم تحت براثن الضغوط بسبب المخاوف حيال الطلب على صناعة أشباه الموصلات.

وارتفع مؤشر "داو جونز" بنسبة 0.09% أو بنحو 29.07 نقطة إلى 32832.54 نقطة بعد تجاوز مستوى 33 ألف نقطة في بداية الجلسة.

وانخفض "ناسداك" بنسبة 0.10% أو 13.10 نقطة إلى 12644.46 نقطة، في حين تراجع  S&P500الأوسع نطاقاً بنسبة 0.12% أو بنحو 5.13 نقطة إلى 4140.06 نقطة.

وعلى صعيد نتائج أعمال الشركات، كشفت "إنفيديا" عن تحقيق إيرادات فصلية دون توقعات المحللين في الربع السنوي الثاني مما تسبب في ضغوط على أسهم شركات أشباه الموصلات (الرقائق الإلكترونية).

وانخفض عائد سندات الخزانة الأميركية لأجل 10 سنوات إلى 2.76% مما أفسح المجال أمام أصول المخاطرة لمزيد من الانتعاش.

يأتي ذلك وسط ترقب عن كثب لصدور بيانات مؤشر أسعار المستهلكين (التضخم) في الولايات المتحدة هذا الأسبوع وسط توقعات بتباطؤ نمو التضخم في الشهر الماضي.

من جانبها، أعربت عضو الاحتياطي الفدرالي "ميشيل بومان" عن تأييدها لقرارات البنك المركزي الأخيرة بالإسراع في رفع الفائدة من أجل كبح جماح التضخم.

وفي ذات السياق، كشف المسح الشهري الصادر عن الاحتياطي الفدرالي بنيويورك أن توقعات المستهلكين تشير إلى أن معدل التضخم سوف يسجل 6.2% على مدار العام القادم ومعدل 3.2% على مدار الثلاث سنوات القادمة.

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة