4 نصائح لتخطي سلسلة مقابلات العمل الطويلة قبل التعيين بنجاح

نشر
آخر تحديث

لم يؤد عدم اليقين الاقتصادي إلى تسريح العمال وتجميد عمليات التوظيف فحسب، بل أصبحت مقابلات العمل أيضًا أطول.

قال ريتشارد لامبرت الخبير في مجال السير الذاتية والتوظيف: "التوظيف والإعداد والتدريب عملية مكلفة وتريد الشركات التأكد من حصولها على المرشح المناسب منذ البداية".

في حين أنه كان من المتوقع في السابق إجراء 3 إلى 5 جولات من المقابلات للوظائف غير الإدارية، أصبح المعيار الجديد أكثر تطلبًا.

نظرًا لأن المقابلات المتعددة قبل شغل الوظيفة أصبحت أكثر شيوعًا، يحتاج الباحثون عن عمل إلى معرفة كيفية تجاوز هذه الخطوة بنجاح.

يوصي لامبرت: "كن مستعدا للأسوأ. إذا بدأت في تلقي مكالمات لإجراء المقابلات، فإنني أوصي بافتراض أنك ستنخرط في عملية شاقة طويلة مع الكثير من المنافسة".

فيما يلي 4 نصائح لتجاوز مقابلات العمل الطويلة بنجاح:

1. البحث عن الشركة والوظيفة

قال المدرب المهني وخبير السيرة الذاتية ستيفن ليتش عند إجراء مقابلات عمل مطولة، خذ وقتًا لتقييم الفرصة بناءً على أهدافك الشخصية والمهنية. سيحدد ذلك ما إذا كان الأمر يستحق استثمار المزيد من الطاقة في هذه المقابلة.

وأضاف: "ابحث عن معلومات حول سمعة الشركة وثقافتها وآفاق نموها. سيساعدك هذا في تحديد ما إذا كانت الشركة تتماشى مع قيمك، إلى جانب ضرورة تقييم الوظيفة وإمكانات النمو."

2. توضيح التوقعات

قد تكون مقابلات العمل الطويلة محبطة، ولكن يمكن الاستفادة منها إذا كنت تسعى بشكل رئيسي إلى وضوح الطريق أمامك.

قال ليتش: "التواصل المفتوح مع مدير التوظيف أو ممثل الموارد البشرية سوف يمنحك فهمًا أفضل لما يمكن توقعه".

وأضاف: "احصل على توضيح بشأن عدد المقابلات والاختبارات والجدول الزمني المقدر للمراحل الأولى لعملية التوظيف."

فيما قال لامبرت: "عند التحضير لسباق الماراثون، لا ينزعج المرء من المدة التي تستغرقها دورة الماراثون - فهم يدربون أنفسهم لمواجهة التحدي".

"نفس الشيء مع مقابلات العمل الطويلة التي أصبحت طبيعية الآن: إذا كان لديك إطار ذهني بأن المقابلة ستكون ماراثونًا، فستتوقع ذلك وستكون مستعدًا بشكل أفضل لاستكمال خطوات عملية التوظيف حتى النهاية."

3. موازنة الخيارات الأخرى

أثناء إجراء مقابلات عمل طويلة، من الضروري الاستمرار في استكشاف الفرص الأخرى.

قال ليتش: "لا تضع كل البيض في سلة واحدة. فكر في فرص العمل الأخرى واستمر في التواصل لإبقاء خياراتك مفتوحة".

"يجب أن تبحث دائمًا عن وظائف أخرى. يمكن أن يمنحك هذا أيضًا نفوذًا في عملية التفاوض إذا عُرضت عليك الوظيفة".

وأضاف أن الاستكشاف وإجراء المقابلات لوظائف متعددة يمكن أن يساعدك أيضًا في البقاء على اطلاع بالاحتياجات المتغيرة في مجال عملك.

4. توحيد إجاباتك

إذا كنت تقوم بجولات عديدة من المقابلات مع أفراد مختلفين في شركة ما، فمن المهم أن تظل ثابتًا عند الإجابة على أسئلة مماثلة.

قال ليتش: "لكن يجب على المرشحين أيضًا تكييف ردودهم مع السياق المحدد والأفراد المعنيين".

وأضاف لامبرت: "ربما لم يطلع مسؤول التوظيف على ملاحظات المقابلة السابقة، أو ربما كان على دراية تامة بالمقابلة السابقة ويريد أن يرى مدى اتساقك في إجاباتك".

تابعونا على منصات التواصل الاجتماعي

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة