"دبي الإسلامي" يدرس الاستحواذ على أسهم صغار المساهمين في "تمويل"

طباعة
كشف مصادر في بنك دبي الإسلامي ان البنك يدرس تقديم عرض جديد للاستحواذ على أسهم صغار المساهمين البالغة نسبتها 13.5% في شركة "تمويل" التابعة له، والذين لم يقوموا ببيع أسهمهم للبنك خلال العرض الأول الذي تم بداية العام الماضي. ووفق البيانات المتاحة بحسب "أرقـام" فقد عرض بنك دبي الإسلامي على مساهمي "تمويل" شراء أسهمهم في يناير 2013، من خلال مبادلتها بأسهم البنك بواقع 10 أسهم جديدة من "بنك دبي الإسلامي" مقابل كل 18 سهما من أسهم "تمويل". وكان البنك يملك أصلا 58.2 % من أسهم شركة "تمويل" عند تقديم ذلك العرض، واستهدف الاستحواذ على كامل أسهمها وبنسبة 100 %، وإلغاء إدراجها بسوق دبي المالي. وقد تم تقدير القيمة العادلة لكل سهم من أسهم "بنك دبي الإسلامي" وشركة "تمويل" في العرض الأول - العام الماضي - بـ 2.25 درهم لسهم "بنك دبي الإسلامي" و1.25 درهم لسهم شركة "تمويل". وتقول مصادر في البنك إن العرض الجديد إن تم لن يكون مطابقا للعرض الأول، حيث اختلفت الظروف والقيمة، في إشارة إلى رفع تقييم بنك دبي الإسلامي لسهمه في العرض الجديد إن حصل. ووافق حملة 28.3% من أسهم "تمويل" على ذلك العرض، وامتنع حملة أسهم نسبتها 13.5% من مبادلة أسهمهم، وتم إقفال العرض وإيقاف تداول أسهمها في سوق دبي المالي في 01 أكتوبر 2013، في إطار إجراءات تحويلها إلى مساهمة خاصة، بعد ارتفاع ملكية "دبي الإسلامي" فيها إلى 86.5%. ويسعى البنك للاستحواذ على 135.3 مليون سهم من أسهم "تمويل" المملوكة لصغار المساهمين، وتقول مصادر إن الكثير من مساهمي الشركة الذين لم يبادلوا أسهمهم مربكون من تكرار سيناريو إيقاف تداول أسهمهم في السوق (مع اختلاف السبب)، وفوات العرض الأول الذي قدمه البنك، والذي ارتفع بعد انتهائه سهم بنك دبي الإسلامي بأكثر من 180% مقارنة بسعر التبادل المشار إليه (2.25 درهم قيمة سهم بنك دبي الإسلامي في العرض). ويرغب بنك دبي الإسلامي في الاستحواذ على كامل شركة "تمويل" دعم أعماله في جانب التمويل العقاري بشركة متخصصة، تدعم أنشطته في القطاع العقاري أيضا.