احتياطي مصر من النقد الأجنبي يقفز إلى 26.542 مليار دولار بنهاية فبراير

طباعة

أعلن المركزي المصري أن صافي احتياطي البلاد من النقد الأجنبي ارتفع إلى 26.542 مليار دولار في نهاية فبراير/شباط من 26.363 مليار في نهاية يناير/كانون الثاني.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول في البنك المركزي قوله إن ارتفاع الاحتياطي الأجنبي في فبراير/شباط جاء رغم عدم الحصول على الشريحة الثانية من قرضي البنك الدولي وبنك التنمية الإفريقي.

وكانت مصر توصلت في ديسمبر/كانون الأول 2015 إلى اتفاق مع البنك الدولي لاقتراض ثلاثة مليارات دولار بالإضافة إلى اتفاق مع البنك الإفريقي لاقتراض 1.5 مليار دولار على ثلاث سنوات في أواخر العام ذاته.

أضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه أن مصر نجحت "في سداد جميع الالتزامات الخارجية في فبراير وتدبير النقد الأجنبي اللازم لاستيراد المواد البترولية والسلع التموينية."

وتستورد مصر موادا بترولية بنحو مليار دولار شهريا.

وترتفع احتياطيات مصر من النقد الأجنبي منذ أن توصلت مصر في نوفمبر تشرين الثاني إلى اتفاق مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار مدته ثلاث سنوات في مسعى لجذب رأس المال الأجنبي مرة أخرى.

وكان لدى مصر احتياطي بنحو 36 مليار دولار قبل انتفاضة عام 2011 التي أعقبتها فترة من الاضطرابات السياسية أدت إلى عزوف السائحين والمستثمرين الأجانب وهما مصدران رئيسيان للعملة الصعبة.