ترامب يبدأ في الرياض اول زيارة خارجية له

طباعة

بدأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الرياض أول زيارة خارجية له منذ تسلمه منصبه في كانون الثاني/يناير يلقي خلالها خطابا منتظرا عن الاسلام امام اكثر من 50 مسؤولا عربيا ومسلما.

وحطت طائرة الرئاسة في مطار الملك خالد، وتوقفت امام سجادة حمراء فرشت لاستقبال ترامب. ثم فتح باب الطائرة وظهر أحد مرافقي الرئيس الذي انتظر وصول السلم لبدء خروج الوفد.

وكان الملك سلمان بن عبد العزيز في استقبال الرئيس الأمريكي الذي نزل من الطائرة مع زوجته ميلانيا التي ارتدت سروالا اسود فضفاضا مع قميص أسود وحزام ذهبي.



وسار ترامب والملك جنبا الى جنب وخلفهما ميلانيا، ثم توقفا لبضع دقائق في صالة كبار الشخصيات حيث جلس الملك بين الرئيس الأمريكي وزوجته، وغادروا بعد ذلك جميعهم في موكب وسط حراسة مشددة.

وترافق ترامب أيضا ابنته ايفانكا وزوجها جاريد كوشنر اللذان خرجا من الباب الخلفي للطائرة الرئاسية.

وتظهر المملكة العربية السعودية حماسة كبيرة لاستقبال ترامب في زيارة وصفتها بـ "التاريخية". وأغرقت سلطات الرياض شوارع العاصمة بصفوف طويلة من الاعلام السعودية والامريكية، وباللوحات الضخمة التي جمعت صورتي العاهل السعودي وترامب والى جانبهما شعار الزيارة "العزم يجمعنا".

وسيجري ترامب محادثات مع العاهل السعودي ومسؤولين آخرين في المملكة. وسيعقد الاحد اجتماعات مع قادة دول الخليج وسيلقي خطابا مرتقبا حول الاسلام امام رؤساء ومسؤولين من دول عربية ومسلمة.

والسعودية اول بلد خارجي يزوره ترامب منذ تسلمه منصبه، وتأتي الزيارة في بداية جولة تستمر لثمانية أيام وتشمل القدس ثم الفاتيكان.

ويبتعد ترامب لبعض الوقت عن ارتدادات الزلزال السياسي الذي أحدثه في واشنطن بإقالته مدير الاف بي آي والهزات التي ما زالت تتوالى فصولا.

ومع مغادرته كشف عن تطورات جديدة في التحقيق حول صلات فريق ترامب بروسيا، ما يمكن أن يشكل مصدر قلق إضافي للادارة الأميركية.