الدين الخارجي المصري يرتفع إلى 82.9 مليار دولار نهاية ديسمبر

طباعة

زاد حجم الدين الخارجي في مصر إلى 82.9 مليار دولار بنهاية ديسمبر/كانون الأول الماضي بارتفاع نسبته 4.9% مقارنة مع مستواه قبل ستة أشهر، بحسب ما أظهرته بيانات من البنك المركزي المصري.

وبلغت نسبة الدين الخارجي إلى الناتج المحلي الإجمالي 36.1% بنهاية الربع الثاني من السنة المالية 2017-2018، وهو ما قال البنك المركزي إنه يظل في الحدود الآمنة وفقا للمعايير الدولية.

وتبدأ السنة المالية المصرية في يوليو/تموز وتنتهي في يونيو/حزيران من العام التالي.

وفي ديسمبر/كانون الأول 2016، كان حجم الدين الخارجي المصري 67.3 مليار دولار.

وبلغ حجم الاحتياطي الأجنبي المصري 44.030 مليار دولار في نهاية أبريل/نيسان، حيث ظل يقفز بشكل مطرد منذ توصلت القاهرة إلى اتفاق قرض بقيمة 12 مليار دولار مدته ثلاث سنوات مع صندوق النقد الدولي في 2016 في إطار جهود لجذب المستثمرين الأجانب وإنعاش الاقتصاد.