5 مفاهيم خاطئة حول التحول الرقمي

طباعة

هل تخاف من التحول الرقمي للحياة أو العمل؟

هل تستطيع أن تبين سبب خوفك؟

لخصت شركة "إنفور- دبي" أبرز المفاهيم الخاطئة والخرافات حول التحول الرقمي في النقاط التالية:

 

1-  التقنيات الرقمية لها تأثيرات مدمرة والكثير من الفوضى والارتباك

إيقاف العمليات، التخلي عن العملاء لفترات طويلة، والارتباك الذي يمكن أن يتسلل إلى القوة العاملة

هي أبرز المخاوف وهذا أبعد ما يكون عن الحقيقة.

 

2-  التكنولوجيا الرقمية هي حكر على الشركات الكبيرة ذات الميزانيات الضخمة

صحيح أن العديد من قصص النجاح المذهلة التي أتت من التحول الرقمي كانت لشركات كبيرة تمتلك ميزانيات ضخمة تناسب هذا التحول

لكنها، مثل جميع الشركات، بدأت بفكرة بسيطة.

 

3- عملية التحول الرقمي هي كل ما يتعلق بالآلات والروبوتات وإنترنت الأشياء

ربط الأشياء العادية مثل المنزل ككل والأدوات التي في داخله هي تطبيقات تعتبر هامة للغاية، إلا أنها تشكل البداية فقط.

 

4-  عمليات التحول الرقمي غير مجدية ومخاطرها كبيرة وتسبب خروقات أمنية

عادة ما تتكون عملية تحويل شركة ما رقمياً من العديد من الخطوات وعشرات الحلول التكنولوجية

بالإضافة إلى مجموعة من الأدوات المتصلة على شبكة الإنترنت التي يعمل عليها قسم من الحلول على أقل تقدير.

 

5-  إذا لم يكن لدينا خطة رقمية من قبل فقد فات الأوان

هذا غير صحيح، لكن يمكن للضغوطات أن تكون إحدى الأسباب وراء تحول رقمي سريع والعمل على اللحاق بموجة التحول.