هل بات طراز MAX 737-8 من Boeing عنواناً للطائرات المنكوبة؟

طباعة

 إيقاف استخدام جميع أسطول طائرات Boeing MAX 737-8 حتى إشعار آخر، قرار لم يكن من المستبعد اتخاذه من قبل الخطوط الجوية الإثيوبية، بعد حادثة تحطم إحدى طائراتها من نفس الطراز ومقتل جميع ركابها البالغ عددهم 157 شخصاً.

 فعلى الرغم من هذه الحادثة، والتي تعد الثانية لهذا الطراز الذي دخل الخدمة خلال 2017، إلا أن شركة flydubai أكدت ثقتها في صلاحية طائراتها من طراز 737 Boeing، مبينة أنها ستراقب الوضع، وستستمر في التواصل مع Boeing لضمان سلامة ركابها وطاقمها.

 وكانت الهيئة المنظمة للطيران في الصين قد طالبت شركات الطيران المحلية بتعليق عملياتها التجارية لكل الطائرات من طراز Boeing MAX 737-8، إلى أن يتم التواصل مع الشركة، وإدارة الطيران الاتحادية الأمريكية لضمان سلامة الرحلات الجوية.

 وفي أكتوبر الماضي، لقي 189 شخصاً حتفهم في طائرة تابعة لخطوط "LION AIR" الإندونيسية، إثر تحطم وسقوط الطائرة في بحر جاوا، بعد دقائق من إقلاعها من مطار جاكرتا، وكانت هذه الطائرة من ذات الطراز الذي بات كابوسا لـ Boeing.