هبوط أكبر من المتوقع لمبيعات المساكن الجديدة في أمريكا في يناير

طباعة

هبطت مبيعات المساكن الجديدة لأسرة واحدة بأكثر من المتوقع في يناير/كانون الثاني، مما يشير أن ضعف سوق الإسكان في أكبر اقتصاد في العالم استمر في أوائل الربع الأول.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية إن مبيعات المساكن الجديدة انخفضت 6.9% إلى معدل سنوي قدره 607 آلاف وحدة. وعدلت الوزارة وتيرة المبيعات لشهر ديسمبر/كانون الأول بالرفع إلى 652 ألف وحدة من القراءة الأولية البالغة 621 ألفا.

وكان خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا تراجعا قدره 0.6% في مبيعات المساكن الجديدة، التي تشكل حوالي 11% من اجمالي المبيعات في سوق الإسكان، إلى وتيرة سنوية قدرها 620 ألف وحدة في يناير/كانون الثاني.

وتأخر تقرير مبيعات المساكن الجديدة لشهر يناير/كانون الثاني بسبب إغلاق جزئي للحكومة الاتحادية استمر 35 يوما وانتهى في الخامس والعشرين من ذلك الشهر.

وتقرير مبيعات المساكن الجديدة لشهر فبراير/شباط، الذي كان من المقرر أن ينشر في الخامس والعشرين من مارس/آذار، سيصدر الآن في التاسع والعشرين من الشهر.