مجلس الاستثمار في سريلانكا: شركة النفط العمانية مهتمة بمشروع مصفاة

طباعة

قال مجلس الاستثمار الحكومي في سريلانكا إن شركة النفط العمانية الحكومية أوضحت أنها مهتمة بالحصول على حصة تصل إلى 30% في مشروع بناء مصفاة نفطية جديدة على الساحل الجنوبي للبلاد.

وأضاف المجلس في بيان "نحن على علم بأن شركة النفط العمانية أبدت عزمها القوي للمشاركة بحصة تصل إلى 30%، وهو أمر متوقف على التوصل لاتفاق بين الأطراف المعنية".

والمشروع الذي تبلغ قيمته 3.85 مليار دولار سيمثل أكبر استثمار أجنبي مباشر منفرد في سريلانكا.

وأضاف المجلس أن شركة عمان للتجارة الدولية مستعدة أيضا لتزويد المصفاة الجديدة بكل متطلباتها من اللقيم إضافة إلى تسويق المنتجات المكررة التي ستنتجها مثل البنزين.

وذكر المجلس أن المستثمر الرئيسي في المشروع، وهي الوحدة السنغافورية لمجموعة أكورد الهندية، قالت أيضا إنها على ثقة تامة من تنفيذ المشروع.

ونفت وزارة النفط العمانية يوم أمس موافقتها على ضخ استثمار في المصفاة، وذلك بعد يوم من إعلان الحكومة السريلانكية عن مشاركة السلطنة.

وقال وكيل وزارة النفط والغاز العمانية، سالم العوفي، في مؤتمر صحفي إن الوزارة لا علم لها "بهذا الاستثمار في سريلانكا... لا أعرف من الذي يوقع الشيك لمبلغ 3.8 مليار دولار".