الحساب الجاري القطري يسجل فائضاً في 2018 بـ 160% إلى أكثر من 60 مليار ريال

طباعة

حقق الحساب الجاري لدولة قطر في 2018، فائضاً بنحو 60.6 مليار ريال، وبزيادة نسبتها 160% عن العام الذي سبق وفقاً لتقديرات مصرف قطر المركزي.

ودعم ارتفاع فائض الحساب الجاري نمو فائض الميزان التجاري إلى 186 مليار ريال، وزيادة قيمة الصادرات إلى 307 مليار ريال، إلى جانب انخفاض تحويلات العاملين بنسبة 9.4% إلى 41.5 مليار ريال.

وبنهاية العام 2018 تحول ميزان المدفوعات القطري إلى فائض بقيمة 57.7 مليار ريال، مقابل عجز بقيمة 65 مليار ريال في العام الأسبق بدعم من نمو الحساب الرأسمالي والمالي.