النفط يهبط نحو 2% بفعل ارتفاع مخزون أميركا ومخاوف مرتبطة بالطلب

طباعة

تراجعت أسعار النفط نحو 2%، بعد ارتفاع غير متوقع في مخزونات الخام الأميركية والذي زاد من حدة تأثير مخاوف المستثمرين من أن يؤدي النزاع التجاري بين واشنطن وبكين إلى تقويض الطلب على الخام في الأمد الطويل.

وهبطت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 1.19 دولار أو 1.7% لتبلغ عند التسوية 70.99 دولار للبرميل.

ونزلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 1.71 دولار أو 2.7% إلى 61.42 دولار للبرميل.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة ارتفعت 4.7 ملايين برميل في الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوياتها منذ يوليو تموز 2017 عند 476.8 مليون برميل.

وكان محللون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا انخفاض المخزونات 599 ألف برميل.

وسجلت مخزونات البنزين زيادة مفاجئة أيضا، إذ ارتفعت 3.7 ملايين برميل، مقارنة مع توقعات المحللين لانخفاض قدره 816 ألف برميل، رغم استقرار الطلب على البنزين مع دخول موسم ذروة الاستهلاك في الصيف.

وتعرضت الأسعار لضغوط أيضا جراء احتمال استمرار حرب الرسوم بين الصين والولايات المتحدة لفترة طويلة.

ولم يتقرر إجراء محادثات إضافية بين كبار المسؤولين منذ الجولة الأخيرة التي انتهت إلى طريق مسدود في العاشر من مايو/أيار، حين زاد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الرسوم المفروضة على سلع صينية.

ويؤثر النزاع التجاري سلبا على توقعات النمو الاقتصادي وتقديرات الطلب على النفط. وخفضت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أمس الثلاثاء توقعاتها للنمو العالمي في العام الحالي.

وساهمت التوترات المتنامية بين الولايات المتحدة وإيران، والتي قد تؤدي إلى تعطل الإمدادات، في الحد من الخسائر.

كما تلقى النفط دعما من احتمال تمديد منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها اتفاق خفض الإنتاج في وقت لاحق هذا العام.