صادرات أميركا من النفط ترتفع إلى 2.8 مليون برميل يوميا في أبريل

طباعة

أظهرت بيانات للتجارة الخارجية من مكتب تعداد الولايات المتحدة  أن صادرات النفط الخام الأميركية ارتفعت إلى حوالي 2.8 مليون برميل يوميا في أبريل/نيسان، من نحو 2.7 مليون برميل يوميا في مارس/آذار.

وأشارت البيانات إلى أن كندا كانت أكبر مشتر للخام الأميركي واستوردت مستوى قياسيا بلغ 589 ألف برميل يوميا.

والمشترون الكبار الآخرون كانوا دولا آسيوية من بينها الهند التي اشترت 392 ألف برميل يوميا، وكوريا الجنوبية التي استوردت حوالي 356 ألف برميل يوميا في أبريل/نيسان.

وقفزت صادرات الخام الأميركية منذ أن رفعت الولايات المتحدة حظرا عليها في 2015 لترتفع إلى مستوى قياسي عند حوالي ثلاثة ملايين برميل يوميا في فبراير/شباط هذا العام.

ودفعت طفرة في الانتاج الصخري الولايات المتحدة لتصبح أكبر منتج للنفط في العالم متجاوزة السعودية وروسيا.

وأظهرت البيانات أيضا أن دولة الإمارات العربية استوردت 99 ألف برميل يوميا من النفط الأميركي، وهو مستوى قياسي مرتفع، في أبريل/نيسان.

وهوت مشتريات الصين من الخام الأميركي من مستويات قياسية سجلتها في منتصف 2018 بسبب الحرب التجارية المتصاعدة بين واشنطن وبكين.

وفي أبريل/نيسان اشترت الصين ما يزيد قليلا على 62 ألف برميل يوميا من النفط الأميركي وهو ما يقل كثيرا عن المستوى القياسي البالغ 510 آلاف برميل يوميا المسجل في يونيو/حزيران 2018.

وينشر مكتب التعداد بيانات التجارة الخارجية للنفط قبل أسابيع من البيانات الشهرية لإدارة معلومات الطاقة والتي تحظى بمتابعة وثيقة.

وستصدر إدارة المعلومات، التي تستند أرقامها لتجارة الخام  إلى بيانات مكتب التعداد، في نهاية الشهر الحالي.