وزير الطاقة السعودي: جميع الدول يجب أن تتعاون في مسألة ضمان استقرار الإمدادات

طباعة

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن من المهم جدا للاقتصاد العالمي الإبقاء على ممرات الشحن مفتوحة للنفط وغيره من إمدادات الطاقة، بعد الهجوم على ناقلات في الشرق الأوسط الأسبوع الماضي.

وذكر الفالح أن جميع الدول يجب أن تتعاون في هذه المسألة لضمان استقرار الإمدادات، ولم يحدد الوزير أي خطوات ملموسة يجري اتخاذها بعد الهجمات التي ألحقت أضرارا بناقلتي نفط في 13 يونيو حزيران.

وأضاف أنه يتوقع أن تجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وغيرها من المنتجين بمن فيهم روسيا في الأسبوع الأول من يوليو تموز لبحث تمديد العمل باتفاق خفض إنتاج النفط.

وأشار إلى أن أوبك تتجه صوب التوافق على تمديد الاتفاق.

وقال الفالح إن نمو الطلب على النفط تماسك رغم النزاعات التجارية التي تسببت في اضطراب الأسواق المالية، متوقعا أن يتجاوز الطلب العالمي 100 مليون برميل يوميا هذا العام.