الذهب ينخفض بعد بيانات قوية للوظائف في أميركا قلصت التوقعات لخفض الفائدة

طباعة

هبطت أسعار الذهب بما يصل إلى 2% أثناء التعاملات، وسجلت أول انخفاض أسبوعي في 7 أسابيع بعد بيانات أظهرت أن نمو الوظائف في الولايات المتحدة تعافى بقوة في يونيو/حزيران وهو ما يقلص احتمالات خفض لأسعار الفائدة من مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأميركي) هذا الشهر.

وسجل الذهب للبيع الفوري في أواخر جلسة التداول بالسوق الأميركي 1400.96 دولار للأونصة، منخفضا واحدا في المئة، بعد أن هبط عند أدنى مستوى له في الجلسة إلى 1386.52 دولار.

وينهي المعدن النفيس الأسبوع أيضا على خسارة بنحو واحد في المئة.

وتراجعت العقود الأميركية للذهب 1.5 بالمئة لتبلغ عند التسوية 1400.10 دولار للأونصة.

وأظهرت بيانات أن الاقتصاد الأميركي أوجد 224 ألف وظيفة جديدة في القطاعات غير الزراعية الشهر الماضي، بينما كان خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا زيادة قدرها 160 ألف وظيفة.

وصعد مؤشر الدولار إلى أعلى مستوى في أكثر من أسبوعين أمام سلة من ست عملات رئيسية وهو ما زاد الضغوط على الذهب.

وسجل الذهب مكاسب تزيد عن 12%، أو 150 دولارا، منذ أن لامس أدنى مستوى له هذا العام عند 1265.85 دولار في أوائل مايوأيار، مدفوعا بتوقعات بإقدام بنوك مركزية كبرى على تيسير السياسة النقدية وتصاعد التوترات بين الولايات المتحدة وإيران.

وقال محللون إن التوقعات للذهب تبقى إيجابية. وسجل المعدن الأصفر أعلى مستوى في 6 سنوات عند 1438.63 دولار للأونصة الأسبوع الماضي وما زال متماسكا فوق مستويات فنية رئيسية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة في المعاملات الفورية 1.70 بالمئة إلى 15.02 دولار للأونصة، بينما هبط البلاتين 3.3 بالمئة إلى 805.00 دولارا للأونصة.

وصعد البلاديوم 0.43 بالمئة إلى 1568.67 دولار للأونصة، مسجلا خامس أسبوع على التوالي من المكاسب.