عائلة بينتون تبيع حصة أقلية في سيلنكس إلى صندوقي الثروة السيادية في أبوظبي وسنغافورة

طباعة

قالت عائلة بينتون الإيطالية إنها باعت حصة أقلية غير مباشرة في مجموعة سيلنكس الأسبانية إلى صندوقي الثروة السيادية في أبوظبي وسنغافورة.

وباعت بينتون 5% من صندوق استثماري معروف باسم كونكت الذي يملك 29% من سيلنكس، على أن تذهب 2.5% إلى كل من صندوقي الثروة السيادية.

وفي أعقاب الصفقة تبقى إديزيون، وهى الشركة الأم المملوكة لبينتون، أكبر مساهم في كونكت بحصة قدرها 55%، في حين يملك جهاز أبوظبي للاستثمار وصندوق الثروة السيادية لسنغافورة حصة 22.5% لكل منهما.