بيكر هيوز: شركات الطاقة الأميركية تقلص عدد حفارات النفط للأسبوع الثاني

طباعة

خفضت شركات الطاقة الأميركية هذا الأسبوع عدد الحفارات النفطية العاملة للأسبوع الثاني على التوالي مع تنفيذ شركات الاستكشاف والانتاج المستقلة خططها لتقليص الإنفاق في العام الحالي.

وقالت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة في تقريرها الذي يحظى بمتابعة وثيقة، إن الشركات أوقفت تشغيل أربعة حفارات على مدار الأسبوع المنتهي في 12 يوليو/تموز، لينخفض العدد الإجمالي إلى 784، وهو الأدنى منذ فبراير/شباط 2018.

وكان عدد الحفارات العاملة 863 في ذات الأسبوع قبل عام.

وتراجع عدد الحفارات، وهو مؤشر مبكر للإنتاج في المستقبل، على مدى الأشهر السبعة الماضية مع قيام شركات التنقيب والإنتاج المستقلة بخفض الإنفاق على أعمال الحفر الجديدة لتركز بدرجة أكبر على تنمية الأرباح بدلا من زيادة الإنتاج.

وقال تري كوان كبير المحللين لدى ستاندرد اند بورز غلوبال بلاتس أناليتكس في رسالة بالبريد الإلكتروني "معظم التغيير في عدد الحفارات الأسبوعي يرجع إلى تراجعات في أنشطة الحفر الأفقي والعمودي."

وعلى مدار العام، تتوقع إدارة معلومات الطاقة الأميركية أن يرتفع إنتاج الولايات المتحدة من الخام إلى 12.36 مليون برميل يوميا في 2019، من المستوى السنوي القياسي البالغ 10.96 مليون برميل يوميا المسجل في 2018.

وقالت وكالة الطاقة الدولية اليوم إن تنامي إنتاج النفط الأميركي سيتجاوز الطلب العالمي الآخذ بالتباطؤ ويفضي إلى زيادة ضخمة في المخزونات حول العالم في الأشهر التسعة المقبلة.