Total تخطط لبيع أصول بـ 5 مليارات دولار وأرباحها تتراجع في الربع الثاني من 2019

طباعة

قالت شركة الطاقة الفرنسية العملاقة Total إنها ستبيع أصولا بقيمة نحو خمسة مليارات دولار معظمها في أنشطة التنقيب والإنتاج بقطاع المنبع، مع سعيها للتركيز على مشاريع ذات مستوى منخفض لنقطة التعادل بين الإيرادات والمصروفات يمكنها تحمل أسعار النفط المنخفضة.

وأعلنت الشركة انخفاض صافي الربح المعدل بنسبة 19 بالمئة في الربع الثاني إلى 2.9 مليار دولار مقارنة مع الفترة نفسها قبل عام وهو ما عزته إلى مزيج من العوامل غير المواتية في السوق.

وتشمل تلك العوامل نزول أسعار النفط مقارنة مع الربع الثاني من 2018، متراجعة سبعة بالمئة، والانخفاض الحاد لأسعار الغاز وهبوط هوامش أنشطتها التكريرية.

وقال باتريك بويان رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لتوتال "تظل الأسواق متقلبة مع بلوغ متوسط سعر برنت 69 دولارا للبرميل في الربع الثاني، بزيادة تسعة بالمئة مقارنة مع الربع السابق، لكن أسعار الغاز الطبيعي انخفضت 36 بالمئة في أوروبا و26 بالمئة في آسيا".

وقالت الشركة، التي نفذت سلسلة من عمليات الاستحواذ والتوسع لاسيما في سوق الغاز والكهرباء تحت رئاسة بويان، إنها تعد لمستقبلها من خلال التركيز على موطن قوتها الأساسي في قطاع الغاز وأنشطة المياه العميقة.

وذكرت توتال في بيان أن هذه الاستراتيجية سيكملها التخارج من أصول لا تحقق تعادلا بين الإيرادات والمصروفات إلا عند أسعار مرتفعة للنفط والغاز، مثل بيع أصول ناضجة في بحر الشمال بالمملكة المتحدة في الآونة الأخيرة لأصول.

وقال بويان "سياسة الإدارة النشطة للمحفظة ستستمر مع بيع أصول بقيمة خمسة مليارات دولار خلال الفترة 2019-2020، والأغلبية تأتي من الاستكشاف والإنتاج".