الادعاء الفرنسي يفتح تحقيقا رسميا في معاملات تتعلق بكارلوس غصن

طباعة

قال الادعاء العام الفرنسي إنه عين قاضيا للتحقيق بشكل رسمي في معاملات مالية مشبوهة مزعومة مرتبطة بشركة رينو، قال مصدر قضائي إنها تتعلق برئيس الشركة السابق كارلوس غصن.

وقال مكتب الادعاء العام في نانتير بضواحي العاصمة الفرنسية باريس في بيان إنه سيفتح تحقيقا رسميا بشأن شخص لم يكشف عن اسمه يتعلق بعدة تهم منها اختلاس أصول.

وأضاف أنه سيتم التحقيق في معاملات مالية مشبوهة بين رينو ووكيل لتوزيع السيارات في سلطنة عمان، فضلا عن مصروفات على رحلات وفعاليات.

وسبق أن قال ممثلو الادعاء إنهم فتحوا تحقيقا أوليا بشأن غصن يتعلق باستخدامه قصر فرساي لتنظيم حفل. وأكد المصدر القضائي أن حفلا في قصر فرساي من بين الأمور التي سيحقق فيها القاضي بشكل موسع.

ونفى غصن مرارا ارتكاب أي مخالفات. كانت السلطات اليابانية قد ألقت القبض على غصن في أواخر عام 2018 بتهم ارتكاب مخالفات مالية قبل فراره في ديسمبر كانون الأول الماضي إلى لبنان.