النرويج تمتنع عن التعقيب بشأن احتمال خفض انتاجها النفطي

طباعة

امتنعت وزارة النفط والطاقة النرويجية اليوم الجمعة عن التعقيب بشأن ما إذا كان أكبر منتج للنفط في أوروبا الغربية قد يخفض انتاجه للمساعدة في دعم الأسعار.

ويفي البلد الاسكندنافي بحوالي 2 بالمئة من الطلب العالمي على النفط، وكبح انتاجه بضع مرات من قبل، في أعوام 1990 و1998 و2002، وفعل ذلك دوما بالتوازي مع آخرين عندما هبطت الأسعار.

وقالت متحدثة باسم الوزارة في بيان إلى رويترز "وزارة النفط والطاقة لا تريد أن تعقب على هذا الأمر في الوقت الحالي".

وبلغ انتاج النرويج من النفط الخام 1.75 مليون برميل يوميا في  فبراير شباط بزيادة قدرها 26 بالمئة عن مستواه قبل عام.

ودعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب روسيا وأوبك إلى الاتفاق على تخفيضات انتاجية جديدة للمساعدة في انعاش أسعار الخام التي هوت في وقت سابق هذا الأسبوع إلى أدنى مستوياتها في 18 عاما.

وأبلغت مصادر بأوبك رويترز أنه يجب على الولايات المتحدة ودول أخرى أن يساهموا في تخفيضات الانتاج.