مؤشر مديري المشتريات لمصر يُسجل تحسنا إلى 49.6 في يوليو من 44.6 في يونيو

طباعة

ارتفع مؤشر مديري المستريات في مصر الصادر عن IHS Markit تحسنا ملحوظا للمرة الأولى في العام الحالي مرتفعا من 44.6 في يونيو إلى 49.6 في يوليو، مسجلا قراءة هي الأقرب إلى المستوى المحايد.

كما اشارت القراءة إلى تدهور طفيف في ظروف العمل على الرغم من تجدد زيادة كل من النشاط والطلبات الجديدة.

يُذكر أيضًا أن التوقعات المستقبلية قد شهدت تحسنا بشكل كبير في يوليو بسبب دعم النشاط السياحي الذي يساهم بتحفيز الانتعاش الاقتصادي.