ميزانية قطر تسجل عجزا بـ 11.3 مليار ريال في 2020 بضغط من جائحة كورونا

طباعة

ارتفع عجز ميزانية العامة لقطر في الربع الرابع من العام الماضي بنسبة 45% على أساس سنوي وصولا إلى 7.1 مليار ريال وفق بيانات وزارة المالية القطرية.

وأظهرت البيانات الفعلية لميزانية قطر العام الماضي تحقيق إجمالي ايرادات بقيمة 39.4 مليار ريال بتراجع نسبته 20.2% عن إيرادات الربع المناظر من العام الذي سبق و البالغة 49.4 مليار ريال.

وانخفضت النفقات العامة في الربع الأخير من العام الماضي بنسبة 14.4% على اساس سنوي الى 46.5 مليار ريال مقارنة بنفقات قدرها 54.3 مليار ريال في الربع المقابل من 2019 .

وعلى أساس سنوي فقد سجلت الميزانية الفعلية لقطر في 2020 عجزا بقيمة 11.3 مليار ريال مقابل فائض وقدره 6.3 مليار ريال في العام 2019، ما يمثل 1.7% من الناتج المحلي الاجمالي، وذلك بضغط من تراجع الإيرادات بنسبة 20.4% على أساس سنوي إلى 171 مليار ريال، وانخفاض النفقات العامة بنسبة 12.5% وصولاً الى 182.4 مليار ريال.

وقدرت ميزانية قطر للعام 2020 تسجيل فائض بقيمة 500 مليون ريال بإعتماد سعر مرجعي للنفط عند 55 دولار للبرميل، غير أن الأثر الاقتصادي لجائحة كورونا ظهر على ايرادات النفط و الغاز التي تراجعت بنسبة 22% وصولا الى 133.3 مليون ريال بنهاية 2020.

هذا وقدرت موازنة قطر للعام 2021 تحقيق عجز بقيمة 34.6 مليار ريال مع إيرادات متوقعة عند 160 مليار ريال، ونفقات عامة بقيمة 195.7 مليارا، واعتماد سعر مرجعي للنفط عند 40 دولارا للبرميل.