أسعار النفط تتراجع بعدما قفزت فوق 70 دولارا للبرميل عقب الهجوم على منشآت نفطية في السعودية

طباعة

تراجعت أسعار النفط الاثنين بعد أن قفزت في وقت سابق من الجلسة فوق 70 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ بدء أزمة فيروس كورونا عقب هجمات على منشآت نفطية سعودية.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول منخفضة 1.12 دولار، أو ما يوازي 1.61 بالمئة، لتسجل عند التسوية 68.24 دولار للبرميل، بعد أن كانت قفزت في التعاملات الآسيوية المبكرة إلى 71.38 دولار وهو أعلى مستوى لها منذ الثامن من يناير كانون الثاني 2020.

وتراجعت عقود خام القياسي الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.04 دولار، أو 1.57 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 65.05 دولار للبرميل بعد أن لامست 67.98 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى لها منذ أكتوبر تشرين الأول 2018 .

وكان الخامان القياسيان قد سجلا مكاسب لأربع جلسات متتالية.

وأقر مجلس الشيوخ الأمريكي السبت خطة إنقاذ مرتبطة بكوفيد-19 بقيمة 1.9 تريليون دولار، مما يعزز الآفاق الاقتصادية ويدفع الطلب على النفط الذي كان قد تبدد بفعل الجائحة.

ومما زاد الدعم لأسعار الخام موافقة منظمة البلدان المصدرة للبترول وروسيا وحلفاء آخرين من منتجي النفط، في إطار مجموعة أوبك+، الأسبوع الماضي على الالتزام إلى حد كبير بتخفيضات الإنتاج رغم زيادة أسعار الخام.