وزيرة الخزانة الأميركية: زيادة ضريبة الشركات وخطة البنية التحتية ستعززان أرباح الشركات

طباعة

دافعت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين عن خطط للرئيس جو بايدن بقيمة تريليون دولار لزيادة ضريبة الشركات لتمويل مشاريع للبنية التحتية، وأبلغت غرفة التجارة الأميركية أن المقترحات ستعزز ربحية الشركات الأميركية وقدرتها التنافسية.

وقالت يلين إن استثمارات البنية التحتية المتعلقة "بخطة الوظائف" سيكون لها مردود مباشر للشعب الأميركي وستخلق فرص عمل.

وتابعت قائلة "نحن على ثقة بأن الاستثمارات والمقترحات الضريبية في خطة الوظائف، التي يتم التعامل معها كحزمة واحدة، ستعزز صافي أرباح شركاتنا وتحسن قدرتها التنافسية العالمية. ونأمل بأن يراها قادة الأعمال بهذه الطريقة وأن يدعموا خطة الوظائف".

وتعارض غرفة التجارة الأميركية زيادة ضريبة الشركات التي خفضتها إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب والجمهوريون في الكونجرس إلى 21% من 35% في 2017.

 ويقترح بايدن زيادة معدل الضريبة إلى 28% بينما يتفاوض على حد أدنى عالمي لضريبة الشركات مع الاقتصادات الكبرى.

وقالت يلين إن الحزمة "ستعوض الوقت المفقود" بالاستثمار في تقنيات الطاقة المتجددة والحماية من التهديدات الإلكترونية.

وأضافت "سيوفر الانتقال إلى اقتصاد أكثر حماية للبيئة دفعة للاقتصاد لعدة عقود، وسيخلق فرص عمل في المستقبل مع مشاركة القطاع الخاص في تطوير تقنيات جديدة واستثمارات جديدة والمنتجات الجديدة التي ستقود التحول الاقتصادي العالمي".