وزارة المالية الألمانية: التوقعات الاقتصادية قاتمة

نشر
آخر تحديث

قالت وزارة المالية الألمانية في تقريرها الشهري عن شهر أغسطس آب إن التوقعات لأكبر اقتصاد في أوروبا قاتمة في ظل ارتفاع أسعار الطاقة واضطراب سلاسل التوريد.

وشهد الاقتصاد الألماني ركوداً في الربع الثاني من العام بفعل تداعيات الحرب في أوكرانيا وارتفاع أسعار الطاقة والجائحة واضطراب الإمدادات.

وقالت الوزارة في التقرير الذي نُشر اليوم الجمعة إن "التوقعات لمزيد من النمو (الاقتصادي) قاتمة بشكل ملحوظ حالياً"، مضيفة أنها تتصف "بدرجة عالية من الضبابية".

وتابعت قائلة "إن الانخفاض الكبير في إمدادات الغاز من روسيا والزيادات الكبيرة المستمرة في أسعار الطاقة والسلع الأخرى، بالإضافة إلى اضطرابات سلاسل التوريد التي استمرت وقتاً أطول من المتوقع، وأيضاً ما يتعلق بسياسة صفر كوفيد في الصين، كلها أمور تؤثر بشدة على نمو الاقتصاد".

وأضافت الوزارة أن الحكومة ستقدم توقعاتها الاقتصادية المحدثة في 12 أكتوبر تشرين الأول.

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة