"الاقتصاد" .. الورقة الرابحة لأردوغان وأوغلو !

نشر
آخر تحديث
AFP

يلعب ملف الاقتصاد دوراً مهماً وأساسياً في ما يخص الانتخابات التركية .. فالأزمة التي تمر فيها أنقرة منذ 5 سنوات .. أثرت بشكل كبير على شعبية الرئيس رجب طيب أردوغان، والتي يرى فيها أوغلو فرصة مهمة لاغتنام أصوات الناخبين المنهكين من تداعيات التضخم وغلاء الأسعار.

صرح الرئيس أردوغان أن البرنامج الانتخابي لحزب العدالة والتنمية يتضمن 11 بنداً، معظم هذه البنود تحاكي الشأن الاقتصادي والتي جاءت على الشكل التالي:

التعهد بخفض معدلات التضخم إلى خانة الآحاد 
- رفع نصيب الفرد من الدخل القومي إلى 16 ألف $ سنوياً
- زيادة معدل النمو 5.5% في 2024 ليصل إلى 1.5 تريليون $ بنهاية 2028
- خفض البطالة إلى 7% وتوفير 5 ملايين فرص عمل
- دعم المقبلين على الزواج بقرض بـ 7250 $
- زيادة الصادرات إلى تريليون $ وتدشين مشاريع بالبنية التحتية 
- استمرار برنامج الودائع المحمية بالليرة التركية وهيكلة الديون 

أما بالنسبة لكمال أوغلو فالاقتصاد يتصدر برنامجه الانتخابي والذي جاء على الشكل التالي:

- جذب استثمارات لتركيا بـ 300 مليار $ خلال 5 سنوات 
- خفض التضخم إلى خانة الآحاد بشكل ثابت خلال عامين 
- تثبيت الفائدة والتطبيع في السياسة النقدية
- خفض معدل البطالة إلى 5% وإنشاء 9 مناطق اقتصادية جديدة
- مضاعفة نصيب الفرد بـنسبة 200% خلال 5 سنوات 
- دعم المتقاعدين بـ 750 $ في عيد الأضحى 
- وقف الودائع المحمية وجذب استثمارات أجنبية لدعم الليرة 
- إلغاء مشروع قناة أسطنبول

تشير الاستطلاعات الحالية بأن زعيم المعارضة، كمال أوغلو، يتفوق على أردوغان في الأصوات .. لكن نتائج الانتخابات اليوم الأحد 14 مايو أيار .. ستكون صاحبة الكلمة الأخيرة في هذا الشأن !

الأكثر تداولاً

    أخبار ذات صلة

    الأكثر قراءة

    الأكثر تداولاً

      الأكثر قراءة